المواضيع الأخيرة
» كيف اعرف انه فيني سحر اسود
الأحد أبريل 15, 2018 6:06 am من طرف الراقي الشرعي

» كيف أعرف أني مسحورة او مصابة بنوع من أنواع السحر ؟ وما هي اعراض السحر الماكول والمشروب
الأحد أبريل 15, 2018 5:57 am من طرف الراقي الشرعي

» علاج سحر المحبة بالقران الكريم
الثلاثاء أبريل 03, 2018 7:59 am من طرف أحمد المغربي

» اعراض سحر المحبة بالصورة علاج سحر المحبة بالصورة اعراض سحر المحبة القديم
الثلاثاء أبريل 03, 2018 7:50 am من طرف أحمد المغربي

» اعراض السحر الاسود وعلاجه اعراض السحر المدفون القديم مطوع يفك السحر بالجهراء
الثلاثاء أبريل 03, 2018 7:44 am من طرف أحمد المغربي

» اعراض السحر الاسود اليهودي شيخ يفك السحر بالكويت سلوي
الثلاثاء أبريل 03, 2018 7:38 am من طرف أحمد المغربي

» اعراض السحر الماكول القديم اثناء الرقية افضل شيخ بالكويت
الثلاثاء أبريل 03, 2018 4:14 am من طرف أحمد المغربي

» اعراض السحر الماكول والمشروب القديم وبطريقة علمية ,علامات السحر
الثلاثاء أبريل 03, 2018 4:05 am من طرف أحمد المغربي

» كيف اعرف ان السحر قديم او جديد راقي شرعي سعودي بالرياض
الثلاثاء أبريل 03, 2018 4:00 am من طرف أحمد المغربي


شيخ يحل امور السحر بالقران ويسوي حصانه

اذهب الى الأسفل

29032018

مُساهمة 

شيخ يحل امور السحر بالقران ويسوي حصانه




شيخ يحل امور السحر بالقران ويسوي حصانه افضل شيخ يحل امور السحر بالقران ويسوي حصانه بدبي شيخ يحل امور السحر بالقران ويسوي حصانه بالرياض شيخ يحل امور السحر بالقران ويسوي حصانه بالكويت شيخ يحل امور السحر بالقران ويسوي حصانه بقطر شيخ يحل امور السحر بالقران ويسوي حصانه بالبحرين شيخ يحل امور السحر بالقران ويسوي حصانه بالعراق شيخ يحل امور السحر بالقران ويسوي حصانه بالاردن شيخ يحل امور السحر بالقران ويسوي حصانه بالمغرب شيخ يحل امور السحر بالقران ويسوي حصانه بالجزائر 
مِن «فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء بالمملكة العربية السعودية» 
و«مجموع فتاوى ومقالات متنوعة لسماحة الشيخ عبدالعزيز ابن باز رحمه الله» 

جمع د. محمد بن سعد الشويعر

في سؤال ورد للجنة الدائمة: إذا اتضح لنا أن إنسانا سحر لإنسان آخر كيف نُبطل مفعوله في الشرع؟ 
فأجابت: تعاطي السحر حرام، بل كفر أكبر؛ فلا يجوز أن يستعمل السحر لإبطال السحر. 
ولكن يعالج المبتلى بالسحر بالرقى والأدعية الشرعية الواردة في القرآن والثابتة في السنة. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم. 
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 
عبد الله بن قعود... عبد الله بن غديان... عبد الرزاق عفيفي... عبد العزيز بن عبد الله بن باز 
فتاوى اللجنة الدائمه

وفي سؤال ورد للجنة الدائمة: مَن كان به سحر هل يجوز أن يذهب إلى ساحر ليزيل السحر عنه؟ 
فأجابت: لا يجوز ذلك. 
والأصل فيه ما رواه الإمام أحمد وأبو داود بسنده عن جابر رضي الله عنهما قال: «سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن النشرة فقال: هي من عمل الشيطان». 
وفي الأدوية الطبيعية والأدعية الشرعية ما فيه كفاية؛ فإن الله ما أنزل داء إلا أنزل له شفاء علمه من علمه وجهله من جهله، وقد أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بالتداوي، ونهى عن التداوي بالمحرم، فقال صلى الله عليه وسلم: «تداووا، ولا تداووا بحرام» وروي عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: «إن الله لم يجعل شفاء أمتي فيما حرم عليها». وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم. 
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 
عبد الله بن قعود... عبد الله بن غديان... عبد الرزاق عفيفي... عبد العزيز بن عبد الله بن باز 
[فتاوى اللجنة الدائمة ]

وسئل سماحة الشيخ ابن باز: ما حُكم الذهاب للسحرة والكهنة بقصد العلاج؛ إذا كان مضطرا إلى ذلك؟ 
فأجاب: لا يجوز الذهاب إلى الكهان والسحرة والمشعوذين ولا سواهم. 
بل يجب أن يُنَبَّه عليهم، ويُؤخذ على أيديهم ويمنعوا؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: «مَن أتى عَرَّافا فسأله عن شيء؛ لم تقبل له صلاة أربعين ليلة» رواه مسلم. 
وقال صلى الله عليه وسلم: «مَن أتى كاهنا أو عَرَّافا فَصَدَّقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم». 
وسئل عن الكُهَّان؟ فقال: «لا تأتوهم». 
والكهان: يدعون علم الغيب بواسطة شياطينهم، فلا يجوز إتيان الكهان والعرافين، ولا سؤالهم عن شيء، بل يَجب أن يُنكر عليه، وأن يؤدب؛ حتى لا يعود لشيء من ذلك، لكن يذهب إلى أهل الخير المعروفين بالرقية الشرعية فيرقونه. 
[مجموع فتاوى ومقالات متنوعة للشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز ]

وفي سؤال ورد للجنة الدائمة: رجل تزوج امرأة وهي في غاية المودة وصادق المحبة، وبعد مدة أبغضته بغضة شديدة بلا سبب، وقد قيل: إن هذا من فعل السحرة، وجاءه بعض الناس وأمره أن يذهب إلى شخص أرضي يعمل هذا العمل لكي يتغلب على ما مكروا فيه، وقال: إن هذا يعتبر دفاعا ولحفظ زوجته، ومع الضرورة تباح المحذورات وتوقف الرجل؛ لأنه يعتقد ذلك كفرا، فهل للرجل أن يدافع بالسحر لفك السحر إذا ابتلي به؟ أم يسلم الأمر ويصبر؟ وهل يعد الدفاع رد كيد للاعتداء؟ أم يعد كفرا؟ 
فأجابت: لا يجوز لك أن تذهب إلى ساحر من أجل أن يحل السحر الذي تجده في نفسك بسحر مثله. 
لعموم قوله صلى الله عليه وسلم: «ليس منا من تطير أو تُطُيِّر له، أو تُكُهِّن له، أو سحر أو سُحِر له» رواه الطبراني عن عمران بن حصين، قال المناوي: إسناده جيد. 
ولقوله صلى الله عليه وسلم لما سئل عن النشرة: «هي من عمل الشيطان» رواه الإمام أحمد وأبو داود بسند جيد. والنشرة: هي حل السحر عن المسحور بالسحر. 
ويوجد من الأدعية والأدوية المشروعة ما فيه كفاية لإزالة هذا الداء، فعلى المسلم أن يعالج نفسه بما شرع الله من الأذكار والأدعية والأدوية الجائزة. 
وعليه أن يتقي الله في نفسه باتباع أمره واجتناب نهيه: ﴿وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا﴾ وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم. 
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 
عبد الله بن قعود... عبد الله بن غديان... عبد الرزاق عفيفي... عبد العزيز بن عبد الله بن باز 
[فتاوى اللجنة الدائمة ]

وفي سؤال ورد للجنة الدائمة: أنا مسلم كنتُ مريضا وذهبتُ عند رجل ساحر وشرح لي أسباب المرض، وقال لي: أنا أداوي من هذه العلة بشرط أن تذبح أو تخلط الخمر بغصن شجرة وإلا تموت، وأنا مريض قد اشتد علي؛ فماذا أفعل؟ 
فأجابت: أولا: إذا كان الأمر كما ذكر؛ يحرم الذهاب إلى السحرة والمشعوذين ممن يدعي معرفة الأمراض وأسبابها بطرق غير عادية؛ لأن ما أمرك به من الذبح لغير الله شرك أكبر. 
والعلاج بالخمر محرم؛ لأن الله لم يجعل شفاء الأمة فيما حرم عليها.
ثانيا: يشرع لك العلاج بالأدعية الشرعية والأدوية المباحة التي لا محذور فيها، شفاك الله من مرضك ووقاك كل مكروه. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم. 
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 
عبد الله بن غديان... عبد الرزاق عفيفي... عبد العزيز بن عبد الله بن باز 
فتاوى اللجنة الدائمة

و في سؤال ورد للجنة الدائمة: هل يجوز للمسلم أن يذهب لأحد من الناس فيسأله عن مرضه؟ فيخبره الآخر بأنه مسحور، ثم يطلب المريض منه أن يحل السحر عنه؟ فيقوم بصب الرصاص على رأس المريض في إناء فيه ماء، ثم يخبره بأن فلانا قد سحره؟ وهل يجوز أن تسأل عن ابنها مَن سيتزوج؟ أو تسأل عن ابنها المتزوج هل تُحِبُّنَا زوجتُه أو تُكِنُّ لنا العداوة؟ 
فأجابت: يجوز للمسلم أن يذهب إلى طبيب أمراض باطنية أو جراحية أو عصبية أو نحو ذلك ليشخص له مرضه ويعالجه بما يناسبه من الأدوية غير المحرمة شرعا -حسب ما يعلمه في علم الطب-؛ لأن ذلك من باب الأخذ بالأسباب العادية، وقد أنزل الله تعالى الداء وأنزل الدواء، عَرف ذلك مَن عَرفه وجَهِله مَن جَهِله. 
ولا يجوز أن يذهب إلى الكهنة الذين يزعمون معرفة الغيب؛ ليعرف منهم مرضه، ولا يجوز له أن يصدقهم فيما يخبرونه به فإنهم يتكلمون رجما بالغيب، أو يستحضرون الجن؛ ليستعينوا بهم على ما يريدون، وهؤلاء شأنهم الكذب، والاستعانة بالجن شرك أكبر. 
وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: «من أتى عرافا فسأله عن شيء لم تقبل له صلاة أربعين ليلة» رواه مسلم. 
وفي السنن أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «من أتى كاهنا فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم» رواه البزار بإسناد جيد. 
ولا يجوز له أن يخضع لما يزعمونه علاجا مِن صَبِّ رصاص ونحوه على رأسه؛ فإن هذا من الكهانة، ورضاه بذلك مساعدة لهم على الكهانة والاستعانة بشياطين الجن. 
كما لا يجوز لأحد أن يذهب إلى من يسأله مِن الكُهَّان من سيتزوجه ابنه؟ أو عما يكون من الزوجين أو أسرتيهما من المحبة والعداوة والوفاق والفراق؟ فإن ذلك من الغيب الذي لا يعلمه إلا الله. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم. 
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 
عبد الله بن قعود... عبد الله بن غديان... عبد الرزاق عفيفي... عبد العزيز بن عبد الله بن باز 
[فتاوى اللجنة الدائمة]

و في سؤال ورد للجنة الدائمة: أرسلت إحدى الأخوات إلى زوجتي بسؤال: أنه لما سحر رسول الله صلى الله عليه وسلم لم ينفك السحر عنه إلا عندما جاءه جبريل عليه السلام وأخبره بما كان، كما هو ثابت وصحيح إذا لما أحد يُعمل له عمل يجوز أن يفكه (هذا كلام الأخت السائلة). وتقول: إن هذا هو الذي فهمته عند قراءتها لتفسير سورة الفلق في ابن كثير، أرجو توضيح الصواب.
فأجابت: لا يجوز حل السحر بسحر مثله. 
وينبغي لِمَن أصيب بسحر أن يتعالج بالأدوية الشرعية مِن الرقية بالقرآن واستعمال الأدوية والعقاقير المباحة؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «تداووا، ولا تتداووا بحرام، فإن الله ما أنزل داء إلا أنزل له دواء». 
وكذلك له أن يفكه باستخراج ما سُحِر فيه؛ كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم، إذا عرف مكانه. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم. 
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 
عبد الله بن قعود... عبد الله بن غديان... عبد الرزاق عفيفي... عبد العزيز بن عبد الله بن باز 
فتاوى اللجنة الدائمة

وفي سؤال ورد للجنة الدائمة: يقول كثير من الناس: إن أحد الرجال معمول له سحر ويذهبون، إلى شخص ما لفك السحر فيعمل حجابا وغيره ونجد هذا قد فك السحر فعلا؛ فما رأي سيادتكم؟ وهل الرسول صلى الله عليه وسلم سُحِر فعلا؟ 
فأجابت: فك السحر بالسحر لا يجوز، وإتيان الكهان أو إحضارهم عند المسحور لفك ما به من سحر لا يجوز، وتعليق الحجب والتمائم لذلك لا يجوز؛ ولو ترتب على ما ذُكر فك السحر أحيانا. 
ولكن يُرقَى المسحور بتلاوة القرآن عليه كسورة (الفاتحة)؛ و(آية الكرسي) و(قل هو الله أحد) و(المعوذتين) ونحوها مِن سُور القرآن وآياته. 
وكذلك يُرقَى بالأدعية والأذكار الثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ مثل: «اللهم رب الناس، أزل الباس، واشف أنت الشافي، لا شفاء إلا شفاؤك، شفاء لا يغادر سقما». 
ومثل: «بسم الله أرقيك، مِن كل شيء يؤذيك، ومِن شر كل نفس أو عين حاسد، اللهُ يشفيك، باسم الله أرقيك، مِن كل شيء يؤذيك» ويكرر ذلك (ثلاث مرات)؛ لثبوت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم. 
ونوصيك بالرجوع إلى كتاب «الأذكار» للنووي، وكتاب «الكلم الطيب» لابن تيمية، وكتاب «الوابل الصيب» لابن قيم الجوزية، وباب ما جاء بالنشرة في «كتاب التوحيد» و«فتح المجيد». 
وقد ثبت في الصحيحين أنه صلى الله عليه وسلم سُحِر، ثم شفاه الله من ذلك. وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم. 
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 
عبد الله بن غديان... عبد الرزاق عفيفي... عبد العزيز بن عبد الله بن باز 
فتاوى اللجنة الدائمة

السؤال الثاني من الفتوى 
وفي سؤال ورد للجنة الدائمة: أعلم علم اليقين أن الذهاب إلى السحرة لا يجوز مطلقا؛ بل محرم، لكن أسمع أن هناك ساحرا يضع دواء وينتفع به الناس؛ فهل يجوز لي أن أستعمل هذا الدواء دون أن أذهب إليه؟ علما أني لا أعلم محتويات الدواء. 
فأجابت: لا يجوز استعمال أدوية السحرة ولو لم تذهب إليهم؛ لأن السحرة يعملون أعمالا شركية، ويستعينون بالشياطين، ولا خير فيهم ولا في أدويتهم. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم. 
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 
بكر أبو زيد... صالح الفوزان... عبد الله بن غديان... عبد العزيز آل الشيخ... عبد العزيز بن عبد الله بن باز 
فتاوي اللجنة الدائمة

و في سؤال ورد للجنة الدائمة: إنني زوجة مسلمة ولله الحمد، متزوجة منذ حوالي ثماني سنوات، ومشكلتي هي الآن أنني أكره المجامعة مع زوجي، وأحاول إرضاءه في كل حين خشية من ارتكاب ذنب، وطول هذه الفترة السابقة لم نُرزَق إلا بمولود واحد، ولم يحل لي النوم في فراش واحد مع زوجي، حاولت كثيرا ولم أستطع، وتلقيت بعض النصائح مِن بعض الأقارب أنني أعرض نفسي على بعض المشعوذين والكهنة؛ لذا أرجو من سماحتكم إرشادي إلى الحل الأسلم؟ 
فأجابت: لا يجوز الذهاب إلى الكهنة والمشعوذين والسحرة للعلاج عندهم وتصديقهم بما يقولون؛ لقوله -صلى الله عليه وسلم-: «من أتى عرافا فسأله عن شيء لم تقبل له صلاة أربعين ليلة» رواه مسلم. 
وصح عنه -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: «من أتى عرافا أو كاهنا فصدقه بما يقول؛ فقد كفر بما أنزل على محمد -صلى الله عليه وسلم-». 
ولكن عليك بمعالجة نفسك بالقرآن والأذكار والأدعية الصحيحة؛ مثل تلاوة سورة الفاتحة، وآية الكرسي، والإخلاص، والمعوذتين، وما صحَّ مِن الأذكار والأدعية؛ مما هو موجود في كُتب الأذكار، وفي كتاب «زاد المعاد» لابن القيم، ويجوز لك الذهاب إلى مَنْ يَرقِي بالقرآن والأذكار والأدعية الصحيحة. نسأل الله لك الشفاء العاجل. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم. 
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 
عبد الله بن غديان... عبد الرزاق عفيفي... عبد العزيز بن عبد الله بن باز 
[فتاوى اللجنة الدائمة ]

وسئل سماحة الشيخ ابن باز: هل يجوز لي أن أستعين بساحر حتى يُخرِج لي السحر المتواجد في زرع الحوش؟ ولا أستعين به إلا في هذا الموضوع فقط؟ أرجو من سماحتكم الرد السريع؛ لأنني في ضرورة قصوى. وجزاكم الله خيرا. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. سيدة من الطائف. 
فأجاب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وبعده: لا يجوز الاستعانة بالسحرة في شىء من الأمور. 
بل الواجب قتلهم والقضاء عليهم من جهة الدولة؛ إذا ثبت عليهم تعاطي السحر مِن طريق المحاكم الشرعية. 
ونُوصِيك بتقوى الله سبحانه، وسؤاله الشفاء والعافية مِن كل سوء، والتعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق؛ ثلاث مرات صباحا ومساء، وأن تقولي صباحا ومساء: «بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم» ثلاث مرات، وأن تقرئي آية الكرسي عند النوم وبعد كل صلاة فريضة بعد الأذكار الشرعية، وأن تقرئي: ﴿قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ﴾ و﴿قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ﴾ و﴿قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ﴾ ثلاث مرات بعد صلاة الفجر وبعد صلاة المغرب وعند النوم، وبذلك تسلمين إن شاء الله من كل سوء؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم أوصى بذلك. شفاك الله وعافاك من كل سوء. 
ونرى رفع الموضوع إلى رئيس الهيئة بالطائف وإظهاره عن محل الشخص المتهم بالسحر؛ حتى نقيم الدعوى عليه لدى المحكمة لإجراء ما يلزم نحوه. وفق الله الجميع لما يرضيه. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. 
[مجموع فتاوى ومقالات متنوعة للشيخ ابن باز ].

وسئل سماحة الشيخ ابن باز: مَرِضَ لي أخ فترة طويلة من الزمن وذهبت به إلى كثير من المستشفيات ولكن لم يستفد من كل ذلك، وبعد ذلك قالوا: إن عنده بعض السحر، فذهبتُ به إلى شخص يَدّعِي أنه يعالج مرض السحر، وعالجه بطرق غريبة حسب طرقهم الخاصة والمعروفة للجميع، وقد شُفِي بإذن الله، وسؤالي: هل أنا آثم بذلك؟ 
فأجاب: إذا كان معروفا بأنه يتعاطى السحر أو علم الغيب؛ فأنت آثم، وعليك التوبة إلى الله، والرجوع إليه، وعدم العود. 
وإن كان يتعاطى العلاج بالقراءة والأدعية المباحة؛ فلا بأس؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «من أتى عرافا فسأله عن شيء لم تقبل له صلاة أربعين ليلة» رواه مسلم في الصحيح. 
وقولِه صلى الله عليه وسلم: «من أتى عرافا أو كاهنا فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد عليه الصلاة والسلام» رواه أهل السنن بإسناد جيد. 
وقال أيضا عليه الصلاة والسلام: «ليس منا مَن سَحَر أو سُحِر له، وليس منا مَن تَطَير أو تُطُير له، وليس منا من تَكَهن أو تُكُهن له». 
فلا يجوز للمسلم أن يأتي هؤلاء الكهنة أو السحرة أو العرافين -وهم الذين يدعون معرفة أمور الغيب- أو يسألهم؛ فقد يشفى المريض بأسباب كثيرة، وقد لا يشفى، وليس كل مريض يشفى، فقد يعالج بدواء لا يناسب داءه، وقد يكون أجله قد حضر فلا تنفع الأدوية، ونَفْعُ الأدوية مشروط بعدم حضور الأجل؛ كما قال الله عز وجل: ﴿وَلَنْ يُؤَخِّرَ اللَّهُ نَفْسًا إِذَا جَاءَ أَجَلُهَا﴾ أما إذا جاء الأجل فلا تنفع الأدوية. وفق الله الجميع. 
مجموع فتاوى ومقالات متنوعة للشيخ ابن باز

وسئل سماحة الشيخ ابن باز: إنني شاب من خارج المملكة، وفي بلدنا منتشر السحر بكثرة، ويوجد سحرة ومشعوذون يمارسون نوعا من السحر يسمى التأكيد والتعقيد، أي: الربط، وهو أن يتزوج الرجل ولا يستطيع أن يصل إلى زوجته بالجماع، ويقول: إنه عملوا له سحرا فلا يستطيع ممارسة الجماع مع زوجته، فمنهم من يُطلِّقُها ويدعي الفشل، والبعض الآخر يذهب لساحر كي يفك عليه ويسموه التفسيخ، أو بمعنى إبطال السحر، ويعطيه أوراقا منها ما يغتسل به، وبعضها يتوضأ منها، وبعضها يحرقها ويتبخر بها، والبعض منها يربطها فوق ذكره، وللعلم أن الأوراق فيها طلاسم لا يعرف ما معناها، والبعض من القرآن، والبعض على شكل نجوم ورموز. وأحيطكم علما أن بعض الشباب يرفض الزواج خوفا من هذا الفعل، والبعض الآخر يذهب إلى السحرة قبل الزواج بغرض أخذ أوراق من السحر كوقاية، وإذا نصحنا مثل هؤلاء الشباب بعدم الذهاب إلى السحرة وأن هذا العمل شرك بالله عز وجل، يعتذر بأنه يجوز علاج السحر بالسحر، دون دليل واضح. لذا نرجو من فضيلتكم النصح والتوجيه بما يلزم تجاه هذا الفعل، وما طرق الوقاية من هذا السحر من الكتاب والسنة؟ وهل هناك أدلة على علاج السحر بالسحر؟ وجزاكم الله خير الجزاء، وبارك فيكم وفي علمكم. [سؤال شخصي، أجاب عنه سماحته بتاريخ 20/ 12/ 1419 هـ] 
الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وبعده: لا يجوز إتيان السحرة ولا سؤالهم. 
بل يجب الحذر مِن ذلك والرفع عنهم للمحكمة في بلادكم؛ حتى يعاقبوا بما يستحقون، وفق الله الجميع لمعرفة الحق واتباعه. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. 
مفتي عام المملكة العربية السعودية 

أحمد المغربي

المساهمات : 67
تاريخ التسجيل : 12/06/2015

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى